تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
ملتقى المنشآت الصغيرة والمتوسطة يرصد تطلعات 400 منشأة نحو رؤية المملكة 2030
دحلان : قطعنا شوطاً كبيراً في ريادة الأعمال وهدفنا تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد الوطني
   
    يرعى محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة الدكتور غسان بن أحمد السليمان يوم الأحد الموافق 19 فبراير الحالي فعاليات ملتقى المنشآت الصغيرة والمتوسطة الذي تستضيفه مدينة الملك عبدالله الاقتصادية بمحافظة رابغ والذي يأتي بشراكة استراتيجية مع غرفة جدة ويهدف لرصد تطلعات 400 منشأة نحو رؤية المملكة 2030 في 7 قطاعات مختلفة .
    ويأتي الملتقى الذي تنبع رؤيته من تعزيز دور المنشآت الصغيرة والمتوسطة في الناتج المحلي إرساءً لمفهوم التكامل بين هذه المنشآت والجهات الداعمة لها لتصبح قادرة على مواجهة التحديات وزيادة قدرتها التنافسية على المستوى المحلي والعالمي وذلك في ظل اهتمام الدولة بهذا القطاع وإطلاقها مؤخراً الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة .
   من جانبه أكد أمين عام غرفة جدة حسن بن إبراهيم دحلان أن ملتقى المنشآت الصغيرة والمتوسطة الذي يأتي بشراكة فاعلة من الغرفة يجسد هدف مجلس إدارتها المتمثل في دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة مبرزاً ما سيحققه الملتقى من إبراز واقع ومستقبل المنشآت الصغيرة والمتوسطة كبيئة لتحقيق  التواصل بين أصحاب هذه المنشآت وإشراكهم في طرح التحديات وفرص النجاح لهم  . 
   ونوه برعاية محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة الدكتور غسان بن أحمد السليمان للملتقى الذي يعد ترجمة للدعم والمساندة لتطوير وتنمية دور القطاع الخاص في حركة التنمية تحقيقاً للقيمة المضافة للاقتصاد الوطني عبر توفير بعض السلع والخدمات وفتح مجالات عمل للكفاءات والطاقات الوطنية .
   وأضاف دحلان أن أبرز ما يميز ملتقى المنشآت الصغيرة والمتوسطة هو عدم وجود متحدثين ومحاضرات ، كما هو معتاد في الملتقيات والفعاليات التي يجرى تنظيمها  إضافة إلى اقتصادر الملتقى على أصحاب المنشآت فقط .
   من ناحية آخرى فان التسجيل في هذا الملتقى متاح عن طريق التسجيل بالموقع www.smef2017.com